أنباء عن تدهور صحة الرئيس لدرجة الغيبوبة

altأفادت أنباء تناقلها بعض سكان انواكشوط بأن الرئيس الموريتاني قد توفي اليوم في أحد مستشفيات العاصمة الفرنسية باريس.ونفى موقع “أنباء” الأخبار التي أشيعت جملة وتفصيلا،اعتمادا على اتصال بمرافق للرئيس بضاحية “نيس ” ،في الوقت الذي يجري فيه الحديث عن اجتماعين هامين أحدهما للمجلس الوطني للأمن القومي الذي يضم الجنرالات و قيادات الجيش،و آخر للمجلس الدستوري.

وكان أحد الموقع  قد نشر خبرا مفاده أنه يجري الترتيب لتداول سلس للسلطة وأن هناك تشديد للحراسة على منزل الوزير الأول،إلا أن الموقع قام بحذف الخبر.

ويلاحظ المتجول في العاصمة انواكشوط الآن مسيرة من عشرات السيارات تحمل صور الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز ويهتف بعض أصحابها بشعارات مسنادة له.

ونشر أحد المواقع الدولية خبر دخول الرئيس في غيبوبة منذ ثلاثة أيام .

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: