الجمعية المغربية للصحافة الرياضية تشجب الإساءة لموريتانيا

altأكد الأستاذ بدر الدين الأدريسي رئيس الجمعية المغربية للصحافة الرياضية في رسالة موجهة للدكتور محمد ولد الحسن رئيس جمعية المعلقين الرياضيين الموريتانيين شجب الجمعية لأي إساءة للشعب الموريتاني الشقيق ووقوفها وراء اعتذار المحلل الرياضي الصحابي وقناة مدي 1عن تصريحات الصحاب الساخرة من المنتخب الموريتاني..

وجاء ت تلك التصريحات خلال برنامج بطولتنا علي القناة وذالك ردا علي رسالة سابقة وجهتها جمعية المعلقين الرياضيين الموريتانيين وهذا النص الكامل للرسالة: 

الزميل العزيز الدكتور محمد ولد الحسن رئيس جمعية المعلقين الرياضيين الموريتنانيين

تحية طيبة مشفوعة بمشاعر الود والتقدير أطلعت على رسالتكم الموجهة إلي بشأن ما تضمنته حلقة يوم الإثنين 13 أكتوبر 2014 من برنامج “بطولتنا” المقدم على “قناة ميدي 1 تي في” المغربية من إساءة للمنتخب الموريتاني الشقيق عند نقد وتحليل المباراة الودية التي خاضها أمام شقيقه المنتخب المغربي لكرة القدم بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء، ووجدت شخصيا ما يوجب شجب ما ألصق بالمنتخب الموريتاني لكرة القدم من نعوث وما يفرض تقديم الإعتذار الخالص للمنتخب الموريتاني وللجامعة الموريتانية لكرة القدم ولعموم الرياضيين الموريتانيين على إساءة أقدر مدى وقعها الحزين على قلوب زملائنا الموريتانيين، مؤكدا لكم أن ما بدر من محلل ومقدم البرنامج لا ولن يؤثر في شيء على عمق الروابط التي تجمع الشعبين الموريتاني والمغربي كما لا يمكنه قطعا أن يسمح بمزيد من الإنفلاتات والإنزلاقات والتصريحات المسيئة والجارحة لكبرياء الآخرين. ونؤكد لكم أنه فور علمنا بالتداعيات السلبية لما تضمنته حلقة البرنامج المشار إليه أعلاه، بادرت شخصيا كرئيس للجمعية المغربية للصحافة الرياضية إلى ربط الإتصال المباشر برئيس تحرير قناة ميدي 1 تي في لأضعه في صورة التجريح والإساءة اللذين طالا المنتخب الموريتاني لكرة القدم وعموم الرياضيين الموريتانيين ولأنبهه إلى أن ما حدث هو هتك للقيم الإعلامية وضرب لأخلاقيات المهنة، وللأمانة فقد وجدت الزميل رئيس تحرير القناة متحرجا وآسفا مما حدث، وقال أنه سيقدم باسم القناة إعتذارا رسميا للجامعة الموريتانية لكرة القدم ولكل مكونات العائلة الرياضية الموريتانية، وهو ما كان ولاحظتموه شخصيا، كما أنه واجه ما حدث بقرارات تأديبية وعقابية من موقع مسؤولياته. ولأنني على يقين من أنكم من موقعكم كرئيس لجمعية المعلقين الموريتانيين تؤمنون أن هذا الإنفلات الإعلامي الذي جرى الإعتدار عنه، لا يمكن بأي حال من الأحوال أن يفسد ما بيننا كإعلاميين مغاربة وموريتانيين من ود وما يترسب في الفكر والموروث من مشتركات بين الشعبين المغربي والموريتاني، فإننا نتوسم فيكم أن تواجهوا ما حدث بما هو ميسر لكم من حكمة ورجاحة عقل وتغليب للمصالح العليا، مجددين لكم إعتذارنا القلبي. وتقبلوا الزميل والأخ العزيز ما أنتم أهل له من إحترام وتقدير. 

أخوكم بدرالدين الإدريسي رئيس الجمعية المغربية للصحافة الرياضية

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: