موريتانيا: تشديد الرقابة على الحدود

الزمان أنفو_ شددت السلطات الإدارية في ولايات (لبراكنه، داخلت نواذيبو، اترارزه، الحوض الشرقي)، الرقابة عللا المعابر الحدودية بشكل كبير تفاديا لدخول مصابين بفيروس كورونا للبلاد.

وزار والي لبراكنه ساليمو ولد الطالب عبد الرحمن والسلطات الإدارية والأمنية المعابر الحدودية (بوكى، بابابى، امبان)، للاطلاع على مجريات الأمور وتشديد الرقابة على المعابر.

وعقد والي ولاية اترارزه محمد فال ولد محمد محمود اجتماعات بمركز لكصيبه 2 وقرية “كاني” ومركز جدر المحكن داعيا السكان إلى اتخاذ كافة التدابير الكفيلة بالمحافظة على البلد من دخول فيروس كورونا.

بدوره أدى والي ولاية داخلت نواذيبو محمد ولد أحمد سالم ولد محمد راره زيارة للمعبر الحدودي 55 للاطلاع على التدابير المتخذة للوقاية من فيروس كورونا.

وعقد والي الحوض الشرقي الشيخ ولد عبد الله اجتماعا لتشكيل لجان تحسيس وتشديد الإجراءات الأمنية للوقاية من فيروس كورونا.

زهرة شنقيط

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق