القضاء ينصف أستاذا ظلمته وزارة التهذيب

الزمان انفو _ ألغت المحكمة العليا قرار فصل الأستاذ أبي ولد معاذ من الوظيفة العمومية، والتي فصل منها بضغوط من الوزير الأول السابق يحي ولد حدمين.

وحكمت الغرفة بعدم صحة قرار فصل ولد معاذ، والذي صدر في العام 2016.

الأستاذ ولد معاذ كان يدرس في ثانوية جكني، غير أن ضغوطا من الوزير الأول السابق على وزارة التهذيب دفعتها لتحويله إلى ولاية تكانت،حسب مصادر نقابية؛ وهو ما اعتبره ولد معاذا إجراء تعسفيا،وتصفية لحسابات سياسية، ورفض الانصياع له.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق