تماثل 2440 مصاب ب”كورونافيريس” للشفاء ب إيران

الزمان أنفو ـ قال المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية كيانوش جهانبور، إن 2440 شخصا تماثلوا للشفاء من فيروس كورونا في البلاد.

وقالت وكالات أنباء إن المسؤول السابق فرزاد تذري المساعد السياسي السابق للحرس الثوري الإيراني توفي جراء إصابته بفيروس كورونا المستجد، وذلك وفق ما أعلنت وكالة “تسنيم” التي ذكرت أن تذري توفي في مستشفى “بقية الله” التابع للحرس الثوري في طهران بعد أيام من إصابته بكورونا.

من مؤسسي مجلة “صبح صادق” الناطقة باسم ممثل الولي الفقيه “المرشد الأعلى” في الحرس الثوري وأضافت الوكالة أنه عمل أيضا لفترة ما في جهاز استخبارات الحرس الثوري.

يأتي ذلك فيما أعلنت وكالة إيسنا الإيرانية للأنباء وفاة النائب السابق، وأمين عام حزب الوحدة والتعاون الوطني، محمد رضا تشمني، جراء إصابته بفيروس كورونا أيضا.

وكشفت الوكالة عن سبب غياب رئيس منظمة إدارة الأزمات، إسماعيل نجار، لعدة أيام، هو إصابته بفيروس كورونا.

وأكد المتحدث باسم المنظمة أن نجار في الحجر الصحي بمنزله بعد تلقيه العلاج لعدة أيام في المستشفى.

وأعلنت وزارة الصحة الإيرانية، أمس الأحد، أن العدد الإجمالي لحالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في البلاد ارتفع إلى 6566 حالة، بعد تشخيص 743 إصابة جديدة.

كما أكدت الوزارة أن عدد الوفيات بسبب الفيروس قفز إلى 194 بعد تسجيل 49 حالة وفاة جديدة بسبب الوباء، وهو أكبر عدد وفيات خلال 24 ساعة في إيران منذ الإعلان الرسمي عن الإصابات الأولى بالمرض في 19 شباط/فبراير.

ونصح المسؤول جهانبور المواطنين بتجنب التجمعات الكبيرة والبقاء في المنزل.

وأوضح جهانبور أن محافظة طهران لا تزال الأولى في البلاد من حيث عدد الإصابات مع إحصاء 1805 إصابات فيها. وينتشر الفيروس في جميع محافظات إيران البالغ عددها 31، والوضع في المحافظات الواقعة في شمال البلاد يتدهور.

وبحسب المتحدث، تم الكشف عن 685 إصابة في المجمل في مدينة قم الواقعة على بعد 150 كلم نحو جنوب العاصمة الإيرانية.

وأوضح جهانبور أنه “تم تسجيل 564 إصابة في أصفهان (وسط) وهي وجهة سياحية”، مضيفاً أن عدد المصابين “يرتفع بسرعة” في هذه المحافظة.

وقد أعلنت وزارة الصحة حالة الطوارئ في ثلاث محافظات هي قم وجيلان ومازندران، بسبب تصاعد وتيرة تفشي الفيروس بها.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق