“ماسينا”:هذا ما استولينا عليه من معسكر الدرك

الزمان أنفو _

استعرضت حركة مقاتلة من قومية الفلان تظعى “ماسينا” فى جمهورية مالى مانهبته من معسكر لقوات الدرك هاجمته ، وأحرقته بالكامل.

وتقول الحكومة المالية إن الهجوم أسفر عن قتل 20 وجرح 6 جنود، بينما تمكن 40 من الفرار من المعسكر الذى سيطرت عليه الحركة المقاتلة, حسب”زهرة شنقيط”التي اوردت الخبر.

وتظهر الصور التى استعرضتها الكتيبة المقاتلة فى الشمال المالى عن سلبها عدة سيارات وذخيرة وأسلحة رشاشة، بعضها من طراز حديث.

وتصنف حركة ماسينا ضمن الحركات الإرهابية شمال مالى، وأغلب مقاتليها من قومية الفلان.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق