نواذيبو:جهود كبير لولد أعريرة في استقبال الرئيس

الزمان انفو – حشد رجل الأعمال الشهير محمد الأمين ولد اعريره ومرشح التغيير لبلدية بولنوار حمدي ولد اعريره أنصارهما لاستقبال رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز, الذي وصل مدينة نواذيبو مساء اليوم الثلاثاء .

وتظهر جهود رجل الأعمال محمد الأمين ولد اعريره ومرشح التغيير لبلدية بولنوار حمدي ولد اعريره, في هذا المجال زيف ادعاءات المغرضين الذي يروجون لأكاذيب لن تجد من يصدقها, مفادها أنهما لم يعودا مؤيدين لبرنامج رئيس الجمهورية, في حين تفند المعطيات على الأرض و تتحدث الوقائع عن التزامهما بدعم البرنامج الإصلاحي التنموي الذي بشر به الرئيس محمد ولد عبد العزيز قبل عشر سنوات وطبقه على أرض الواقع.

ذلك أن لائحة التغيير لبلدية بولنوار  التي تم ترشيحها من قبل حزب الوحدة والتنمية المنخرط في صفوف الأغلبية, قد أظهرت حملتها المسؤولة  والقوية  مدى حاجة ساكنة بولنوار  المتعطشين للتغيير حقيقي والتي التفت خلف مرشحها حمدي ولد اعريرة  ساكنة المركز الاداري بجميع مكوناتها من أجل مستقبل واعد  لتتمكن من الاستفادة من النهضة الشاملة التي باتت تعيشها البلاد تحت حكم مؤسس الجمهورية الثالثة الرئيس محمد ولد عبد العزيز.

وما هذه الحشود الكبيرة التي أحضرها الرجلان من بولنوار وما حوله, ومن نواذيبو إلا دليل دعم ومساندة لبرنامج رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز بغرض استمرار النهج الإصلاحي التنموي.

ويرى المراقبون أن مرشح حزب الاتحاد من أجل الجمهورية لبلدية بولنوار هو من يقف خلف شائعات معارضة رجل الأعمال والفاعل السياسي محمد الأمين ولد اعريره ومرشح التغيير لبلدية بولنوار حمدي ولد اعريره لبرنامج رئيس الجمهورية, وذلك عندما استشعر التفاف ساكنة البلدية حول لائحة مرشح التغيير, بعد أن حرمت على مدى مأموريتي العمدة الحالي من خيرات البلدية المدعومة من قبل عملاق الاقتصاد الموريتاني شركة سنيم, وشركة تازيازت.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق