نواكشوط:إصابة وذعر في صفوف عمال مستشفى القلب

حبيب الله ولد أحمد يروي القصة:

الزمان أنفو _ أصيبت طبيبة بجرح خفيف وتعرض فني تخدير لكسر بسيط وسيطر الرعب على الحضور عندما هاجمهم شخص فى حالة هستيرية عصبية فى المركز الوطني لأمراض القلب صباح اليوم  بسكين استخدمها أيضا لمحاولة كسر المكاتب والابواب والتحهيزات الطبية ومطاردة العمال فى قسم الحجزالطبي
تدخل امن المركز وحراسه بسرعة للجم المعتدي وتوقيفه واتصلت الإدارة بالشرطة التى لبت النداء بعد دقائق واعتقلت المعتدى بعد أن نجح أمن المركز وحراسه فى السيطرة عليه وايداعه غرفة عندبوابة المركز لتسليمه للشرطة
المعتدي صاحب سوابق معروف لدى الشرطة وكان تحت تأثير المخدرات وقت هجومه على العمال كما تفاقمت حالته النفسية والعصبية عند إخباره بانتقال والدته التى كانت تتعالج فى المركز إلى رحمة الله
تستوجب هذه الحادثة إعادة النظر فى الإجراءات الامنية المتخذة فى مستشفياتنا لحماية ارواح وممتلكات المؤسسات وعمالها
ومراجعيها
فحراسها لايملكون خبرة ولاتكوينا ولاتجربة ولاسلاحا لمواحهة مثل هذه المواقف
يتعين تكليف الأمن الوطني بحماية المستشفيات مع وضع اجهزة الكشف عن المعدات الحديدية والنارية عندبوابات المستشفيات لمنع إدخال كل الاسلحة البيضاء والسوداء إلى المستشفيات

من صفحة الصحفي حبيب الله ولد أحمد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق