هل مارس “فخامته” الضغط على “ceni”من أجل تحويل ولد احريمو

الزمان انفو ـ

افادت مصادر متطابقة بأن العلامة الشهيرالشيخ الفخامة ولد الشيخ سيديا،كان وراء الضغط من أجل إقالة رئيس فرع اللجنة المستقلة للانتخابات في بتلميت، وذلك بعد رفضه السماح لموفدين من الشيخ بتسجيل أشخاص بالنيابة على اللائحة الانتخابية.

وأضاف موقع “لكوارب “الذي أوردت الخبر بأن رئيس الفرع والباحث المعروف محمد يحي ولد احريمو  تعرض لضغوط شديدة من فخامة الشيخ، ومن شخصيات محسوبة عليه من أجل تسهيل الإحصاء بالنيابة، و تعيين رؤساء مكاتب موالين له، وهو ما رفضه رئيس الفرع بشكل قاطع.

وأكدت المصادر أن النافذين بعد يأسهم من تعاطي رئيس فرع لجنة الانتخابات في مدينة بتلميت عبر أكثر من طريق، ومن بينها عرض مبالغ مالية طائلة، عملوا على إقالته من منصبه، وهو ما تم أخيرا، حيث أبلغت اللجنة رئيس فرعها بإقالته من منصبه.

عدد من اقارب رئيس فرع اللجنة المستقلة للانتخابات في بتلميت المقال على خلفية تدخل الفخامة ولد الشيخ سيديا الاستاذ محمد يحي ولد احريمو عبروا عن استياءهم من تصرف الشيخ الفخامة تجاهه ولدهم معتبرين التصرف غير ودي بالمرة وكان الاولى بشخص بمكان ومكانة الفخامة ولد الشيخ سيديا ان لا يصدر منه .

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق