وفاة الرئيس الجزائري المؤقت عبدالقادر بن صالح

الزمان أنفو _ بعد أيام قليلة من وفاة الرئيس الجزائري الأسبق عبد العزيز بوتفليقة، أعلنت الجزائر وفاة الرئيس المؤقت السابق عبد القادر بن صالح، الذي تولى حكم البلاد خلال مظاهرات وأزمة سياسية لم يسبق لها مثيل عام 2019.

أعلنت رئاسة الجمهورية في الجزائر اليوم الأربعاء (22 سبتمبر/أيلول 2021) إن الرئيس المؤقت السابق عبد القادر بن صالح توفي اليوم الأربعاء عن عمر ناهز الـ 80 عاما بعد معاناة مع المرض.

 

وتم تعيين بن صالح رئيسا مؤقتا بعد تنحي الرئيس الأسبق عبد العزيز بوتفليقة في أبريل نيسان 2019 في أعقاب مظاهرات شعبية واسعة لرفض خطته للسعي إلى شغل الرئاسة لفترة خامسة وللمطالبة بإصلاحات سياسية واقتصادية.

 

واستمرت الاحتجاجات بعد استقالة بوتفليقة رغم سجن عدد من كبار المسؤولين المتهمين في قضايا فساد خلال عهده.

 

وظل بن صالح، الذي شغل منصب رئيس مجلس الأمة لعدة سنوات، في منصب الرئيس حتى انتخاب الرئيس الحالي عبد المجيد تبون في ديسمبر كانون الأول 2019.

 

وتولي بن صالح رئاسة الدولة مؤقتا تطبيقا للمادة 102 من الدستور باعتباره رئيس مجلس الأمة (الغرفة الثانية للبرلمان). وتنص هذه المادة على أن رئيس مجلس الأمة يتولى الرئاسة مؤقتا لمدة 90 يوما، يتم خلالها تنظيم انتخابات رئاسية لا يترشح فيها.

وسلم بن صالح مهام الرئاسة للرئيس الجديد عبد المجيد تبون في 19 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، بعد فوزه في اقتراع رئاسي جرى في الـ12 من الشهر نفسه.

 

وتوفي بوتفليقة الذي حكم الجزائر على مدى عقدين يوم الجمعة الماضي عن 84 عاما.

 

ع.أ.ج / ع ج م (رويترز، د ب أ)

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: