ولد اعل ولد حمادي كان ضحية سائق متهور

عرض وكيل شرطة ليلة البارحة، أثناء عمله بدورية تابعة للسرية الثانية لحفظ النظام لحادث سير مروع، عندما دهسته سيارة رباعية الدفع كانت تسير بسرعة فائقة قرب ملتقى طرق “فندق أميره”.

وقد تم نقل الضحية وهو وكيل الشرطة سيدي ولد اعل ولد حمادي من مجموعة “لادم” إلى المستشفى لتلقي العلاج، حيث أصيب في الرأس كما تعرض لكسور، وقام المدير العام للأمن الوطني الجنرال محمد ولد مكت بزيارة للضحية.

الشرطي يعمل في السرية الثانية لحفظ النظام بنواكشوط، وهو من دفعة 2008 ، التي هي آخر دفعة من وكلاء الشرطة.

ميادين

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: