ولد عبدالعزيز في ضيافة الجرائم الإقتصادية

استدعاء الرئيس السابق للمرة الثالثة..

الزمان أنفو _ استدعت شرطة الجرائم الاقتصادية مساء اليوم الاثنين الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز، لاستجوابه للمرة الثالثة.

 

وكان  ولد عبد العزيز قد ذكر في مؤتمر صحفي نظمه بنواكشوط، بأنه رفض الحديث للمحققين الذين قضى  التقاهم خلال اسبوع ثلاث مرات،لدقائق سبع في كل مرة.

وانتقد لجنة التحقيق البرلمانية ونفي تهم الفساد الموجهة له، قبل أن يعرج على موضوعات لم يسبق له الحديث عنها، كقضية اليمني الذي انتوعت منه أموال استحوذ عليها بالنصب، وكانت ملك لمقرب للرئيس الحالي بحسب ما أفاد به ولدعبدالعزيز.

وتحدث عن عمل صهره، ووالده، في التجارة منذ زمن بعيد،متساءل عما إذاكان ذلك محرما على صهر الرئيس..ونبه عزيز في مؤتمره إلى أن الكلم الواحد من الطرق التي تم تعبيده، في عهده كان بسعر 115مليون أوقية، في حين وصل سعره هدفي 2020إلى 165مليون أوقية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق