الزمان انفو

تحدث مصدر إعلامي اليوم عن تحفظ من طرف غالبية أطر حزب الإتحاد من اجل الجمهورية على مستوى مقاطعة أوجفت بولاية آدرار على إعادة ترشيح محمد المخطار ولد الزامل للنيابيات في المقاطعة.

وقالت صحيفة “ميادين” التي نشرت الخبر، إن هؤلاء الأطر يستغربون إعادة ترشيح الرجل الذي يعتبر اليوم أقدم برلماني موريتاني، حيث يرون أن ترشيحه بعيد كل البعد عن تجديد الطبقة السياسية الذي دعا له الرئيس ولد عبد العزيز عدة مرات، كما يستغربون أيضا كون الرجل وقف وراء لوائح منافسة للوائح حزب الإتحاد في بعض البلديات التابعة لمقاطعة أوجفت (اميدي ولد بلال ضد لائحة حزب الإتحاد في معدن العرفان ومحمد يسلم ولد اعل ضد لائحته في بلدية “المداح”)، الشيء الذي يرون أنه يخالف الواقع ويدل على الإزدواجية في تعامله مع الملف السياسي بالمقاطعة.

ونقلت “ميادين” عن مصادرها قولها بأنها تعتبر أن الرجل لم يسجل له دور يذكر داخل البرلمان، وليس من البرلمانيين الذين يطرحون مشاكل مناطقهم خلال الجلسات، وإنما يقتصر دوره على الحضور وحسن الإستماع للمداخلات والسعي للحصول على مكاسب “خاصة” من الدولة لـ”أولي القربى”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق