من يوميات مسافر ـ 5

الزمان انفو ـ عبدالله محمد الفتح ـ                                                                                                                                                                       صور غائمة تتراءى لي قبيل النوم،كيف كنا نلبس حين كنا في “المحاظر” صغارا، كيف كنا نمشي لعدة كبيلومترات نحو المدرسة اإلإبتدائة المؤلفة من سبعة فصول،كيف نتغذى على لبن الماعز و”الكسكس” في الليل وفي الصباح، المصباح الزيتي والحشرات الطائرة على الدفاتر والنعاس يغلب على التركيز والمراجعة..

هدير الموج وأصوات السيارات ونشرات الأخبار تتحدث عن درار اجزاء من هذا العالم المترام الأطراف الشوارع الملوثة بالدخان والضجيج وزحمة السيارة الكادحين..البواخر تتراقص هنا وهناك بفعل الموج العاتي ..في مكان ما تتصاعد أصوات العمال إيذانا برسوالقرية العائمة على مقربة من حدود البلد البحرية الشمالية لمعانقة حاملة عملاقة جاءت لتزود القرية بالمحروقات لتواصل الإبحار والفساد في منطقة مترامية الأطراف تحرسها باخرتان ومجموعة من الزوارق والأجهزة المتواضعة..يتواصل                    (function(P,o,s,t,Q,r,e){P[‘PostquareObject’]=Q;P[Q]=P[Q]||function(){ (P[Q].q=P[Q].q||[]).push(arguments)},P[Q].l=1*new Date();r=o.createElement(s), e=o.getElementsByTagName(s)[0];r.async=1;r.src=t;e.parentNode.insertBefore(r,e) })(window,document,’script’,’//widget.engageya.com/_pos_loader.js’,’__posWidget’); __posWidget(‘createWidget’,{wwei:’POSTQUARE_WIDGET_109771′,pubid:180222,webid:158851,wid:109771,on:’postquare’});

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: