سيدة تشيد بإنسانية الفقيد الشيخ المختار ولد حرمه

الزمان انفو – كتبت السيدة مهله بنت خطري شهادة تعكس بعض خصال الفقيد الشيخ المختار ولد حرمه الذي رحل عن دنيانا الفانية اليوم بالمملكة المغربية..
وتحدت السيدة مهله عن قصتها مع الدكتور الشيخ التي بدأت بمعرفتها له في مقر عمله فقالت:
کان فی عیادة القدس ، فجٸت صحبة والدتي ﴿غفر الله لها وادخلها فسیح جناته﴾ للاشة لرکبتیها، ”الا اعرفه من قبل، وعندی عنه حکایه قصها نمام حسود“ کانت هناک امراه عندها شیخه ضعیفه، سالت عن ثمن الاشعه فقلت لها 20000 مع الدخول 5000, فقالت انها لا تملک سوی 15000 وانها ستذهب رقم ان من معها تنین لشدة الاؑلم، فامرتنی من ربتني وعلمتني واهدتني لطريق الخیر، بتکملة المبلغ لها، فعلت ، دخل علیه شخص،قبلنا، فغضبتُ ، واسکتتني امي، دختُ علیه وطلبتُ منه ا لا یدخل احدا قبل المراه وبلهجة حاده، انتظر منه مثلها، فابتسم ، قاٸلا سیتم بخیر، بدا فی علاج امي ، ثم ادخل الاخری ، و بعد الاشعه کتب لها العلاج وقال لها عودي بعد اسبوع، قالت الا تعلم ان هذه المراه من اکمل لی ثمن الاشعه ، فخرج واعاد الي بما دفعت واعاد الیها ما دفت واعطاها علیه مبلغا، قاٸلا لها : لک العلاج مادمت هنا، اعجبنی٠
وبعد سنوات ، جٸت للشفاء وجدته هناک، فذکرته بغضبی الذی اطفأه بما عمل مع المراه، فاجابنی: یا اختی وابنت عمی الفاضله، اطلب منک طلبا، اذا رایت مریضا لا یملک مالا اتنی به ، وانکان لیس فی وقت العمل فبیتی مفتوحا، فکان صادق الوعد، وزوجته رفیقه دربه فی ذلک ٠
وفی لیله وهو وزیر ، جٸته بحارس کان بجوارنا ، فقال لی الجندي ببابه لن تدخلي والوقت متاخر، فذهب لاعالج مریضی، بعد فترة، جاء ابي رحمه الله من الداخل 2012 کان فی بیتي مریضا، زارنا اخي الدکتور الشیخ المختار، فی البیت لزیاره ابی، کان غاضبا مني لعلمه متاخرا، لماذا یا اختی مهله، فقصیت علیه ما حصل مع الحارس، مازحه ابی قاٸلا ، اهلا بک یاوزیر، فقال: یا اخی الحضرامی انا ، وزیرا فی مکتبی وحین اخرج لست ستوی مواطنا بسیطا، بعدها، واصلت معه علاج الذین لا مال لدیهم من الفقراء - طبعا من لجاؑ الي- کانت زوجته اکرمها الله، من تقوم بضیافتنا فی البیت ، و بکل لطف وبشاشه، وحین امزح معها ، لقد جعلنا لک البیت عیاده تقل لي لا علیک هذا فخر لي ، انا معک احب مساعده الناس٠
رحمک الله یادکتور ، سامحنی، لقد افشیت سرا لم یکن یعلمه سوی نحن الثلاث، (انا وانت وزوجک)، وادخلک فسیح جناته، وصل وسلم علی المصطفی الامین،

شاهد أيضاً

وفد من البرلمان في انواذيب

الزمان أنفو ـ يتواجذ منذ يوم أمس فريق من البرلمان الموريتاني في العاصمة الإقتصادية انواذيبو …

تعليق واحد

  1. السلام علیکم اخوتي فی الزمان انفو
    یشرفنی التعرف علیکم واشکرکم جزیل الشکر علی نشرکم لتعزیتی فی اخی وان عمی افخر الامه الدکتور/ الشیخ المختار والد حرمه
    لکني وقعته باسمی ولیس بسم مستعار
    اسمی : العلویه مهله بنت الحضرامي ولد سیدی محمود ولد الحضرامی ولد سیدی عبدُ الله ولد الحاج ابراهیم
    ولیس ما کتبتم ، رقم ان خطري عم ابی و کلی شرف ان اضاف الیه، لکن الله قال” ادعوهم لآباٸهم“ ، ولیس لاعمامه، وسٶالی من این لکم هذا الاسم ، مهله بنت خطری؟؟؟
    مع انی وقعت ب ا
    ” العلویه مهله الحضرامي سیدي عبدُ الله العلوی”
    وهو اسمی الذی سمونی به ابوای وکتبت الحاله المدنیه
    اشکرکم

اترك رد