أحمد ولد يحيى يتحدث عن التحضير لمباريات مع بوروندي

الزمان أنفو ـ قال رئيس الاتحادية الموريتانية لكرة القدم أحمد ولد يحيى إن الدولة الموريتانية، قد شرعت في بناء ملعب نواذيبو، حيث يرتقب أن يستضيف بعضا من مباريات كأس إفريقيا للأمم أقل من 20 عاما، التي ستحتضنها موريتانيا في فبراير 2021.

وأضاف ولد يحيى في مقابلة مع صحيفة “أوريزون” اليومية الناطقة باللغة الفرنسية، أن الملعب سيتسع ل11400 مقعد، معبرا عن الأمل في أن يكون جاهزا في الوقت المناسب.
وتحدث ولد يحيى خلال المقابلة عن التطور الذي شهدته كرة القدم الموريتانية على مستوى البنية التحتية، في العاصمة نواكشوط، وفي بعض مدن الداخل.

وأكد ولد يحيى أن موريتانيا صنفت لمرتين منذ توليه رئاسة اتحادية كرة القدم في المرتبة 16 إفريقيا من 54، فيما كانت تحتل من قبل مراكز في ذيل الترتيب، وشاركت لأول مرة في تاريخها بكأس أمم إفريقيا 2018، مضيفا أن الاستعدادات جارية لمواجهة بوروندي ذهابا وإيابا، مارس الجاري، للاقتراب أكثر من التأهل إلى أمم إفريقيا 2021.

وقال ولد يحيى إن هدفه الرئيسي أن تشارك موريتانيا يوما ما في كأس العالم، مضيفا أن التهيئة لذلك مستقبلا قائمة “وحتى إن لم نصل إلى ذلك حاليا، فإن أمل الوصول قائم، على المدى القصير، من خلال الجيل الذي نعمل على تهيئته”.

زهرة شنقيط

شاهد أيضاً

إصابتان بكورونا من بينهما زوجة المريض الثالث

الزمان أنفو _ أعلن عن تسجيل إصابتين مؤكدتين بفيروس «كورونا»، ليرتفع عدد المصابين في موريتانيا …

اترك رد