هل أصبح مدير الصحافة المكتوبة يتولى منصب وزير الاتصال ؟f

altأفاد موقع “الساحة” الإخباري نقلا عن مصادرها خاص، أن مدير الصحافة المكتوبة محمد المختار ولد محمد الأمين أصبح هو المسير الوحيد والأوحد لوزارة المجتمع المدني والعلاقات مع البرلمان، ويهيمن على ملفات حساسة، وهامة في الوزارة رغم أنها ليست من تخصصه…وفق تعبيره

وأكد المصدر أن محمد المختار بدأ حشر نفسه في كل الأمور بالتزامن مع تعيين الوزير الجديد، وذلك بعد أن تم تحييده من لدن وزير الاتصال السابق الأستاذ سيدي محمد ولد محم، على اثر تزايد الشكاوي منه واستفزازه للإعلاميين في حفل تخليد اليوم العالمي للصحافة 3 مايو 2015.

وقد كثرت مؤخرا التظلمات من محمد المختار الذي يتهم دائما بالاستحواذ على بعض مخصصات المؤتمرات والمهرجانات الوطنية التي يكون ممثلا لوزارة الاتصال فيها، وكان آخر ذلك ما أشيع عنه من الاستحواذ على مخصصات الصحافة التي تم رصدها لمهرجان المدن القديمة في وادان.

واستغرب البعض من عدم إقالة محمد المختار من منصبه رغم أخطائه المتزايدة، وعدم ارتياح الفاعلين في الحقل الإعلامي لمسلكياته.

ويرجع البعض قرار إلغاء وزارة الاتصال إلى فشل إداراتها المركزية في القيام بواجباتها، وعلى رأسهم إدارة الصحافة المكتوبة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: