منظمة الصحة العالمية توصي بمساعدة موريتانيا في مواجهة “إيبولا”

دعت منظمة الصحة العالمية أمس الخميس، إلى إعطاء الأولوية في المساعدات لمواجهة فيروس “إيبولا” القاتل، لصالح كل من موريتانيا والسنغال ومالي، من ضمن 15 بلداً في غرب أفريقيا.

  وبررت المنظمة العالمية دعوتها بأن هذه البلدان الثلاث هي الأكثر عرضة لانتشار الفيروس القاتل.   وتوقعت المنظمة أن تستفيد هذه البلدان من دعم الوكالة التابعة للأمم المتحدة المتخصصة في مجال تعزيز القدرات والوقاية من المرض.   في المقابل، أكدت منظمة الصحة العالمية أنها لم توصِ بعمليات المراقبة بالمطارات عند دخول المسافرين للكشف عن حالات إصابة محتملة في إفريقيا بفيروس إيبولا.   وقد أودى هذا المرض، منذ بداية تفشيه، بحياة نحو 4493 شخصا، من بين حوالي تسعة آلاف حالة إصابة سجلت في كل من ليبيريا وسيراليون وغينيا، وبدرجة أقل في كل من نيجيريا والسنغال وإسبانيا والولايات المتحدة الأمريكية

الصحراء

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: