رفض أي محاكمة “صورية” لولد امخيطير – نص البيان –

المتهم ولد امخيطيرتعلن المبادرة الشعبية للنصرة عن مطالبتها بإجراء محاكمة جادة وعادلة لكاتب المقال المسيء وتطبيق القانون الموريتاني المستمد من الشريعة الإسلامية بحقه كي يكون عبرة لمن يعتبر وعظة لمن تسول له نفسه التطاول على مقام النبوة أو المقدسات.

كما تعلن أيضا عن رفضها لأي محاكمة صورية له و رفضها أيضا لأي ضغوط او تدخلات اجنبية من اجل افلات المسيء من العقوبة او الخروج بعقوبات مخففة له و التدخل و التأثير في سير المحاكمة.

وتدعوا المبادرة جميع الهيئات الأجنبية التي تحاول حشر نفسها في هذه القضية الى احترام السيادة الوطنية و التوقف عن التدخل في الشؤون الداخلية تحت شعارات وهمية مثل حقوق الانسان و غيرها.

وكذلك تحذر المبادرة من أن أي تساهل في قضية المسيء أو تهاون في تطبيق القانون عليه سيعنى أن السلطة القضائية لا تحترم مشاعر المسلمين و لا تعبئ بإهانة المقدسات و مقام النبوة الكريم و هو أمر خطير قد تنتج عنه أمور سلبية عديدة.

نواكشوط 22 ديسمبر 2014

المكتب التنفيذي للمبادرة الشعبية للنصرة

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: