“اللقاء” يندد باعتقال الشيخ محمد ولد غدة

    مرة أخرى يكشف النظام عن حجم استهزائه بقوانين البلد، ومدى احتقاره المستمر لمؤسسات الدولة وهيئاتها التشريعية.

فبعد أن قام هذا النظام المتسلط على رقاب الشعب الموريتاني باعتقال الشيخ محمد ولد غدة ظلما وعدوانا، واستولى على هاتفه، بشكل غير قانوني، عاد اليوم واعتقله، لأسباب سياسية محضة، هي في الواقع مجرد تصفية حسابات مع هذا البرلماني، بغية إسكاته وإرهابه.. حتى لا يستمر في كشف ممارسات النظام، الموغلة في الفساد والافساد.

إننا في حزب اللقاء الديمقراطي الوطني،

– نعلن تنديدنا بهذا الإعتقال التعسفي والظالم.

– نؤكد تضامننا مع السنتور محمد ولد غدة، المعتقل خارج المساطر القانونية.

– نطالب بإطلاق سراحه فورا ودون تأخير.

 

 

 

 

أمانة الإعلام

07/07/2017

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: