الجيش يستدعى ولد النهاه للتفاوض بشأن الأزمة

altالأخبار/ (نواكشوط) – قال قائد المنطقة العسكرية بأزويرات إن الجيش قرر استدعاء النقابي محمدو ولد النهاه للتفاوض معه بشأن الأزمة القائمة بين شركة أسنيم وعمال الجرنالية والتي أدت إلى انهيار الوضع بشكل غير مسبوق بالمدينة المنجمية اليوم الثلاثاء 28/05/2013.

وقال قائد الجيش ــ في خطاب للمئات من السكان الغاضبين أمام مقر الولاية ــ إن التفاوض سيبدأ من أجل تسوية الأزمة، وإن القوات المسلحة تدخلت لحفظ الأمن والمحافظة على مصالح المواطنين. وقال محمدو ولد النهاه الأمين العام لنقابة عمال البنى التحتية في موريتانيا ــ في تصريح لوكالة “الأخبار” ــ إن المنطقة العسكرية اتصلت به فعلا، وإنه في الطريق لمقابلة قائد الجيش بعد الأحداث الأليمة التي وقعت اليوم إثر قمع الحرس للعمال. ولم يظهر والي الولاية الجنرال أحمد بمب ولد بايه منذ صباح اليوم الثلاثاء، وحاول العمال مقر الولاية التهمته النيران، ولاذ مساعدو الوالي بالفرار( خاص الأخبار) اقتحام منزله بالمدينة قبل تدخل القوات المسلحة لفرض الهدوء.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: