الناطق الرسمي باسم الحكومة: ندعم المنتخب الوطني غالبا ومغلوبا

الزمان أنفو _أكد وزير الثقافة والشباب والرياضة والعلاقات مع البرلمان الناطق باسم الحكومة، السيد المختار ولد داهي، أن حادثة المواطنين المثارة حاليا بدولة مالي تحت الرقابة والمتابعة من طرف كافة أجهزة الدولة منذ حدوثها ، مؤكدا أن أي مواطن موريتاني أصيب بسوء في أي مكان سينال كامل العناية والمتابعة السريعة وفق القانون .

وأضاف خلال تعليقه على نتائج اجتماع مجلس الوزراء مساء اليوم الخميس في نواكشوط ، أن المجلس درس وصادق على جملة من مشاريع القوانين والمراسيم والبيانات من بينها مشروع مرسوم ينظم الإجراءات الصحية للحيوانات الأليفة، وبيان يتعلق بالحالة العامة لشبكة الطرق في موريتانيا.

وفي معرض رده على سؤال حول عمليات التفتيش التي قيم بها مؤخرا من طرف الجهات المعنية، أوضح معالي الوزير أنه في هذا العهد لا تهاون مع المفسدين، مبينا أن محاربة الفساد مبدء ثابت في البرنامج الانتخابي لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني الذي انتخبه عليه الشعب الموريتاني، وستتم معاقبة المتهمين وفق المساطر القانونية المعمول بها دون ظلم لأحد.

وفي رده على سؤال حول النتائج المتدنية للمنتخب الوطني خلال مشاركته في نهائيات أمم افريقيا مخيبة لآمال الرأي العام الرياضي ،مبينا انها مباريات دولية يتنافس فيها العديد من الدول التي تمتلك تاريخا كرويا حافلا، مؤكدا أن النتائج التي أحرزها المنتخب الوطني في هذه البطولة لم تصلها منتخبات لها تاريخ عريق في هذا المجال، مبرزا أن ما يترتب على ذلك ستتم مراجعته وتقييمه لسد أماكن الخلل، معربا عن دعمه الكامل للمنتخب الوطني غالبا ومغلوبا.

وأكد معالي الوزير بخصوص ارتفاع أسعار المواد الغذائية انها تحت الرقابة الدائمة والصارمة ،إضافة إلى رفع تقرير أسبوعي لمجلس الوزراء عن طبيعتها وحالتها على امتداد التراب الوطني، مؤكدا خفض مادتي السكر والأرز في الأسواق مع استقرار أسعار المواد الأخرى.

وأضاف أن الحكومة يخول لها القانون أن تحدد عتبة بعض المواد الأكثر استهلاكا، وهو ما عملت عليه الوزارة الوصية، مبينا أنه سيتم التحقيق في هذه القضية وما إذا كانت هنالك أي مغالطات في هذا الصدد.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: