امربيه ربو ضمن أقارب الرئيس الحاصلين على امتياز تاجير منازلهم لإدارات بمبالغ كبيرة

altحصل عدد من المقربين من الرئيس محمد ولد عبد العزيز على عقود تفضيلية لإيجار منازلهم لصالح المؤسسات العمومية الجديدة المنبثقة عن التقسيم الإداري الجديد للعاصمة نواكشوط

وهكذا نال مدير الوكالة الوطنية للوثائق المؤمنة عقدا بقيمة مليون أوقية شهريا مقابل تأجير منزله ليكون مقر ولاية نواكشوط الجنوبية.

 

فيما نال عدد آخر من أقارب الرئيس ولد عبد العزيز عقودا تفضيلية أخرى في مقاطعة دار النعيم لتأجير منازلهم لصالح المصالح العمومية الجديدة، وتراوحت أسعار المنازل المؤجرة ما بين 700 ألف أوقية إلى 500 ألف.

 

وبدأت سلطات الولايات الثلاث، تقسيم المصالح الإدارية وممثليات الوزارات والمؤسسات العمومية، وهو ما استدعى تأجير عدد كبير من المنازل ليكون مكاتب للمؤسسات المذكورة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: