انتهاء الزيارة التي قام بها وفدان من منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة والبنك الإسلامي للتنمية

altأقامت البعثة المشتركة المكونة من وفدين من سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة والبنك الإسلامي للتنمية في انواذيبو من يوم 4 إلى 11 نوفمبر 2014.

ويرأس هذه البعثة المكونة من 7 خبراء من سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة والبنك الإسلامي للتنمية..

كل من السيد مَعِنْ القطامين المستشار الفني لرئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ومدير برامج المناطق الاقتصادية الخاصة في مؤسسة البنك الاسلامي لتنمية القطاع الخاص عضو مجموعة البنك الإسلامي للتنمية السيد بكار علي معاشر.

تهدف الزيارة إلى تبادل إجراءات الحكامة بين النُّظم الخاصة المطبقة في العقبة وانواذيبو من جهة وإبراز المشاريع التي في طور التحضير بين مجموعة البنك الإسلامي للتنمية ومنطقة انواذيبو الحرة من جهة أخرى.

وفي هذه الإطار مكنت الورشات العديدة المختصة مختلف الأطراف من جمع المعلومات المفيدة المتعلقة بتنظيم المصادر البشرية والتسيير المحاسبي والمالي والتقنيات الجديدة والشباك الموحد لمنطقة انواذيبو الحرة.

ولغرض اطلاع البعثة على المنشآت المينائية في منطقة انواذيبو الحرة، نُظمت زيارة لميناء انواذيبو المستقل ومؤسسة ميناء خليج الراحة في إطار برنامج الزيارة.

وفي يوم الثلاثاء الموافق 11 نوفمبر 2014 عقد اجتماع تقييمي في نهاية الزيارة الفنية برئاسة السيد محمد ولد الداف رئيس السلطة، الذي ذكّر بهذه المناسبة بأهمية هذه البعثة في تقوية الشراكة بين مختلف الأطراف. ومن جانبها، عبرت البعثة عن رضاها التام عن مقامها في انواذيبو وهنأت سلطة منطقة انواذيبو الحرة على حسن التنظيم والإنجازات التي تحققت في ظرف وجيز.

ويُتوقع القيام بزيارات فنية أخرى في المستقبل من أجل تمكين سلطة منطقة انواذيبو الحرة من الاستفادة من فرص وتجارب منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة.

 

يَجدر بالذكر أنه سبق أن أعدت خارطة طريق أثناء توقيع محضر الاتفاق المتعلق بالتعاون الثلاثي بين سلطة منطقة انواذيبو الحرة والمؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص ومنطقة العقبة الاقتصادية الخاصة الموقع بتاريخ 18 أغسطس 2014 في العقبة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: