انطلاق النسخة الرابعة من مهرجان تراث الصيد البحرى فى انواذيبو

بدات امس السبت في نواذيبو فعاليات النسخة الرابعة من مهرجان التراث الصيد البحرى وذالك تحت شعار ” ترقية مواردنا البحرية والحفاظ عليها”. وتشارك فى هذا المهرجان التي دأبت ولاية داخلت انواذيبو على تنظيمه كل سنة المؤسسات الاقتصادية والاتحاديات والروابط والجمعيات الاهلية المهتمة بانشطة الصيد والتعريف بالمقدرات السمكية الهائلة لهذه المنطقة. ولدى افتتاحه المهرجان اكد وزير الصيد والاقتصاد البحرى السيد الناني ولد اشروقه ان انطلاقة هذا المهرجان يتزامن هذه السنة مع وضع الاستراتجية الوطنية للصديد لعام 2015. وأبرز الوزير في هذا الصدد ف العناية الكبيرة والاهتمام البالغ لرئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز لاستعادة الصيد لمكانته المتقدمة فى اعادة التوازنات الاقتصادية الكبرى للبلاد. وثمن وزير الصيد والاقتصاد البحرى الدور الذى لعبته السلطات الادارية في انتظام ديمومة هذا المهرجان السنوى. وكان عمدة بلدية انواذيبو السيد محمد ولد معط الله قد تحدث قبل ذالك مثمنا حجم المشاركة فى النسخة الرابعة من مهرجان التراث البحرى مبرزا أهمية هذه التظاهرة فى احياء تراث المنطقة واثراء الساحة الثقافية. وقبل افتتاحه المهرجان تفقد وزير الصيد والاقتصاد البحري رفقة والى الولاية السيد محمد فال ولد احمد يورا اجنحة المعرض المقام بالمناسبة حيث تعرف من خلال معروضات المؤسسات المعنية على مدى تنوع وثراء هذا التراث. ومن المنتظر ان يتم خلال الايام الثلاثة التى يدوم فيها المهرجان تنظيم اماس ثقافية وفنية ومسابقات فى مجال الرياضة البحرية وتقديم عروض تتناول مختلف الموضوعات التي يعالجها المهرجان. وجري انطلاق المهرجان بحضور ممثلين عن السلطات الادارية ورؤساء التشكيلات العسكرية والامنية فى الولاية.  

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: