انواكشوط: الحكم على بنت سعدبوه بالسجن بعد تشويهها لوجه زوجها

انواكشوط(الزمان): حكمت المحكمة الجنائية بولاية انواكشوط الإثنين على السيدة مريم بنت سعدبوه بسنتين سجنا نافذا،بعد شكوى تقدم بها زوجها الذي يتهمها بحرق وجهه..

ويقول مصدر “الزمان” إن الرجل المذكور أخبر زوجته مريم قبل أسبوع أو أكثر بأنه سيتزوج بأخرى، فما كان منها إلا أن جاءت بإناء به زيت ساخت وزخت به وجهه.

ونقل عن الزوج الذي لا يكاد يفتح عينيه بسبب آثار الحروق على وجهه، بأن مريم سكبت على وجهه الزيت الساخن وأتبعته بعود ثقاب مشتعل.

ورجح المصدر أن يكون الزوج قد طلق السيدة بعد الحادث، حيث أنه كان مرتاحا لإحالتها للسجن.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: