رئيسة الحراك تتهم بواب الحزب بالعمالة للزنوج وتطرده

اتهمت لالة بنت الشريف رئيسة حزب الحراك الشبابي من أجل الوطن آبو جالو الذي  يعمل بوابا لمقر حزب الحراك الشبابي من أجل الوطن منذ مشروع حزب العصر بإفشاء أسرار الحزب والعمالة للزنوج وأوكلت مهمة  الطرد وفصل  المعني من عمله دون حقوق للامين العام للحزب عبداتي ولد عابدين .

البواب آبوجالو متزوج وأب لعدة أطفال يتحدث الحسانية بطلاقة،  معروف بالنزاهة ومحترم من جميع  أوساط الحزب ولم تحم حوله شكوك،  ظل بعيد كل البعد عن التجاذبات الدائرة في الحزب ولم تحم حوله شكوك طوال مسيرته المهنية

تاتي عملية طرد في ظل أحاديث عن اتهامات للالة بنت الشريف بتصفية اكثر من 450 إطار من الزنوج والحراطين خلال مسيرة الحزب الوليد

يذكر أن الحزب شهد عدة هزات وخلافات عاصفة بين لالة والقيادات التاريخية للحزب تخللتها مناوشات وعراك بين مناضلي الحزب واتهامات وتلاسن عبر وسائل الإعلام انتهت إلى أروقة القضاء

نشير إلى أن وزير العدل والمدعي العام توسطا في الأزمة لتفادي احتكاك الطرفين في إحدى فنادق العاصمة نواكشوط أواخر نوفمبر 2014 فما التقى رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز طرفي الأزمة بعد ذالك بأيام في مساعي للتهدئة ومحاولة لحل أزمة الحزب داخليا فهمتها الأطراف كدعوة للتصعيد ونقل الأزمة إلى مربعات نسفت جميع المساعي وحولت الصراع إلى صراع إرادات ومعركة كسر عظم.

يعتبر الحزب ثاني حزب في الأغلبية من حيث الدعم الذي تقدمه الدولة وتم تعيين العديد من أطره في مناصب عليا من بينهم أمينه العام حمزة ولد اعمر مديرا عاما للمكتب الوطني للصرف الصحي ورئيسته لالة بنت الشريف وزيرة سابقة في حكومة الدكتور مولاي ولد محمد الأغظف

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: