رحيل الشاعر العراقي سعدي يوسف

الزمان أنفو ـ

نعى اتحاد الأدباء والكتاب في البصرة الشاعر العراقي سعدي يوسف أو “الشاعر الأخضر” بحسب تعبير البيان.

وكان سعدي يوسف قد توفي في الساعة الرابعة وعشر دقائق من صباح السبت 12 / 6 / 2021، إلا أنه وبناء على رغبته التي عبر عنها، فقد تم تأجيل إعلان وفاته لساعات محددة.

وقد تم دفنه في مقبرة (الهاي غيت) بلندن دون تشييع بحسب رغبته.

وداعا أيها الأخضر.

 

سعدي يوسف (1934 – 12 حزيران/ يونيو 2021). شاعر عراقي وكاتب ومُترجم، وُلد في أبي الخصيب، بالبصرة.

تخرج من دار المعلمين العالية ببغداد 1954 ، “ليسانس أدب عربي” عمل في التدريس والصحافة الثقافية. غادر العراق في السبعينيات إلى الجزائر وبلدان عربية أخرى، قبل أن يستقر في لندن.

نال جوائز شعرية كثيرة: جائزة سلطان العويس، والجائزة الإيطالية العالمية، وجائزة كافافي، وجائزة فيرونيا الإيطالية لأفضل مؤلفٍ أجنبيّ. في العام 2008 حصل على جائزة المتروبولس في مونتريال في كندا.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: