محمد ولد مولود لمبادرة الائمة والعلماء:مازلنا ندعو لحوار وطني

alt

التقى رئيس حزب اتحاد قوى التقدم محمد ولد مولود المكتب التنفيذي لمبادرة الأئمة والعلماء(التجمع من أجل الحوار الوطني الشامل)،وقد تم اللقاء مساء الأحد الموافق 09 دجمبر 2012 بمقر الحزب المذكور.

وقد دعا المبادرون إلى حوار وطني شامل من أجل تجاوز الإنسداد القائم، واستفاض الرئيس حدامين ولد السالك  إمام مسجد جامع ابن عباس في شرح أهداف مبادرته، مشفعا بمداخلات الحاضرين .

وقد ردَ رئيس الحزب محمد ولد مولود ،مرحبا بالمبادرة والقائمين عليها، مؤكدا بأن حزبه مازال مستعدا لحوار وطني، منبها للجمود السياسي الذي حصل منذ تعطيل اتفاق داكار.

وللتذكير فقد كان رئيس حزب اتحاد قوى التقدم محاطا بنائبه الوزير السابق دافا بكاري، وكل من المستشارين ،السفيرمحمدوالناجي، والوزير السابق محمد ولد اخليل، والمكلف بالشؤون الإعلامية الزميل محمد الأمين ولد بيَ.

ومن الملاحظ منذ بعض الوقت، أن المبادرة المذكورة تقوم بحراك واسع، لشرح مضامين دعوتها للحوار الوطني الشامل، وقد شملت تحركاتها الكثير من الأحزاب المعارضة والموالية على السواء.

نقلا عن “الأقصى”

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: