نتائج النسخة الاولى من برنامج “موهبة”

الزمان أنفو- أعلنت مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع (موهبة)، والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو) أمس، نتائج النسخة الأولى من مبادرة «الموهوبون العرب»، التي تهدف إلى نشر ثقافة الموهبة ودعم رعاية الموهوبين في العالم العربي، خلال مؤتمر صحفي عقد في فندق الهيلتون بمدينة جدة أمس، بحضور الأمين العام لـ«موهبة» الدكتور سعود بن سعيد المتحمي، والمدير العام لـ«الألكسو» الدكتور محمد ولد أعمر، ورئيس المجلس التنفيذي للمنظمة هاني بن مقبل المقبل. وكشف الدكتور المتحمي، أسماء 230 موهبة عربية حصلوا على أعلى الدرجات في مبادرة «الموهوبون العرب 2021»، يمثلون 12 دولة عربية، وهي: السعودية، والإمارات، والبحرين، وقطر، وسلطنة عمان، وفلسطين، والأردن، والعراق، واليمن، وتونس، وموريتانيا، وليبيا، موزعين على فئات ثلاث للطلبة الموهوبين، هي: «موهبة استثنائية»، و«موهوب»، و«موهبة الواعدة».

وقال المتحمي: «إن من بين الطلبة الموهوبين المكتشفين 60 موهبة استثنائية، و87 موهوباً، و83 واعداً بالموهبة».

وأضاف: «من بين الموهوبين العرب الذين حققوا أعلى الدرجات: 57 من السعودية، و2 من الإمارات، و30 من سلطنة عمان، و8 من قطر، و34 من البحرين، و12 من فلسطين، و20 من الأردن، و15 من العراق، و2 من اليمن، و15 من تونس، و9 من موريتانيا، و26 من ليبيا».

وأوضح الدكتور المتحمي أن مؤسسة «موهبة» ستقدم حزمة من البرامج لتنمية قدرات الموهوبين العرب المتأهلين في المبادرة وصقل مواهبهم، حيث ستقدم المؤسسة لأصحاب المواهب الاستثنائية عدة برامج رعاية حضورية وعن بعد، تشمل «برنامج التميز للالتحاق بالجامعات المرموقة»، ويتضمن تقديم الإرشاد والاستشارة والتوجيه، وتدريبهم على القيادة، إلى جانب «برنامج موهبة الإثرائي العالمي»، و«برنامج موهبة الإثرائي الأكاديمي»، فيما ستقدم للطلاب المكتشفين في مستوى «موهوب» برامج رعاية تتضمن برنامجي موهبة الإثرائي العالمي، وموهبة الإثرائي الأكاديمي ويحتويان على 75% محتوىً علمياً، و25% من مهارات القرن الحادي والعشرين.

تحويل أفكار الموهوبين لمشاريع اقتصادية

دعا الأمين العام لمؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع الدكتور سعود المتحمي، شركات القطاع الخاص والعام والمؤسسات لتبني أفكار المبتكرين وتحويلها إلى مشاريع على أرض الواقع، لافتاً إلى أنه في إطار دعم ابتكارات الموهوبين تم توقيع اتفاقية أخيرا بين «موهبة» و«منشآت» للاستفادة من الأفكار وتحويلها إلى مشاريع اقتصادية.

وأشار في رده على سؤال «عكاظ» حول حجم ابتكارات الموهوبين التي تحولت إلى مشاريع، في إطار المؤتمر الذي عقد ظهر أمس في محافظة جدة لإعلان نتائج المبادرة السعودية العربية «الموهوبون العرب» التي تنفذها منظمة الألكسو ومؤسسة «موهبة»، إلى أن موهبة تقدم الرعاية للطلاب من الصف الثالث الابتدائي مرورا بكافة مراحل التعليم،

منوها بأن «موهبة» تستند على 5 ركائز بعد التأكد من جاهزية الموهوبين تتضمن الابتكار، التقنية، التميز، الاستثمار، التمكين

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: