هاتف يبلغ بوفاة الشاب أحمد ولد أمين في مالي

altأفاد مصدر إعلامي أن القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي نعت أحمد ولد امين الذي اختفى من أنكولا ـ حيث كان يعمل ـ قبل مدة .وأبلغ متصل مجهول يعتقد أنه جزائري أن الشاب قضى في المواجهات الجارية بين القاعدة وبين الفرنسيين والأفارقة شمال مالى.

وذكرت الأخبار اينفو التي أوردت الخبر نقلا عن مصادر مطلعة بالعاصمة انواكشوط أن أسرة الشاب أحمد ولد أمين تلقت اتصالا هاتفيا من شخص يتحدث اللهجة الجزائرية يوم أمس الأربعاء 27-3-2013، لينعى لها الشاب الذي يعتقد أنه توفى في جبال آفوغاس حيث تدور المعارك بين القوات الفرنسية والقاعدة منذ شهر من الآن. تقول المصادر التي أوردت النبأ لوكالة الأخبار إن الشاب كان يعمل في التجارة في أنغولا منذ فترة وهو فى الثلاثينيات من عمره، وقد غادرها إلى الشمال المالي قبل بداية الحرب الفرنسية الإفريقية الأخيرة. ويأتي اتصال القاعدة بذويه ليضع حدا للغموض الذي صاحب مسيرة اختفائه منذ شهرين.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: