وزارة التجارة تصدر بيانا بخصوص “أتاي”

بعد انتشار ضجة إعلامية غير مسبوقة محذرة من مادة الشاي بسبب فوكالات تحدث أصحابها بوصفهم مارسوا التجارة و استيراد الشاي من الصين ودفعهم مارأوا للتخلي عن شربه،وزارة التجارة تقرر إرسال عينات نن الأتاي لفحصه .نص البيان:

الزمان أنفو :
تداولت بعض مواقع التواصل الاجتماعي معلومات عن مخاطر مرتبطة بتلوث أنواع من مادة الشاي المستهلكة في بلادنا على نطاق واسع.
وفي هذا الصدد، تود الوزارة إبلاغ الرأي العام الوطني بما يلي :
١- أن الوزارة قامت بجرد لجميع أنواع الشاي المستهلك محليا، وانتقت عينات لخمسين صنفا تجاريا تم إرسالها الى أحد أكثر المختبرات الأوربية كفاءة في مجال سلامة الأغذية، بعد التعاقد معه لدراستها، بهدف الإحاطة بكل العناصر والمخاطر التي قد ترتبط بهذه المادة الحساسة كالمعادن الثقيلة، و مخلفات المبيدات، و الأصباغ، و التحقق من المصدر النباتي، و إجراء التحاليل الميكروبيولوجية ( ميكوتوكسي).
وستطلع الوزارة الرأي العام الوطني على نتائج هذه الدراسة الشاملة فور استلامها.
٢- انطلاقا من اختصاصها ومسؤوليتها، لن تتهاون الوزارة في تطبيق التوصيات الصادرة عن هذه الدراسة الأولى من نوعها فى البلاد، ذلك أن الجهات الحكومية هي وحدها المخولة رسميا إصدار بيانات بخصوص الصحة العمومية وهي المسؤولة عن ذلك.
و فى الأخير، تدعو الوزارة الجميع، كل من موقعه، إلى التأني وعدم اتّباع كل ما يُنشَر أو يُتداوَل من أخبار ومعلومات قد يراد بها إرباك المستهلكين.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: