هدية بقيمة 10 ملايين أوقية لمواجهة الإيبولا

JPG - 9 كيلوبايتتسلمت وزارة الصحة الموريتانية اليوم في نواكشوط من ممثلية صندوق الأمم المتحدة للسكان هدية بقيمة 10 ملايين أوقية، تتمثل في مجموعة من التجهيزات لتعزيز جهود الحكومة في مجال الوقاية من فيروس إيبولا.

وأبرز المستشار الإعلامي لوزير الصحة البروفيسور الشيخ باي ولد امخيطرات حرص موريتانيا على تأمين حدودها من هذا الداء طبقا لتوجيهات السلطات العمومية باتخاذ الإجراءات الصحية الضرورية الكفيلة بذلك.

وشكر المستشار هذه الهيئة الأممية على هذا الدعم الهام.

من جهته قالت ممثلة الصندوق الدكتورة زينات حيدر إن هذا الدعم يأتي لمنع أي انتقال للفيروس الذي ضرب عددا من الدول الإفريقية وخلف الكثير من الضحايا.

وهنأت ممثلة الصندوق الحكومة الموريتانية لرد فعلها السريع ومبادرتها بالعمل على الحيلولة دون تعرض السكان لخطر هذا الفيروس القاتل.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: