الزمان أنفو _ خلال حفل بظم اليوم بانواكشوط بمناسبة عيد الشرطة الوطنية قال المدير العام للأمن الوطني الفريق مسغارو ولد اغويزي، إن الشرطة الوطنية تمكنت من حجز 1415 كلغ من المخدرات، و 5251 قرصا مخدرا، و388 قنينة خمر، وتوقيف 474 متهما من بينهم 59 اجنبيا.

المدير العام أضاف بأن القطاع تمكن خلال السنة المنصرمة من تفكيك 53 شبكة تهريب للبشر، وإبعاد 7000 من الأجانب المقيمين بطريقة غير شرعية.

وأضاف أأنقطاعه أعاد تنظيم المديرية العامة للأمن بغية ملاءمة مهامهما مع التحديات، واستحداث إدارة خاصة بالشرطة الفنية والعلمية، وأخرى خاصة بالمعلوماتية والاتصالات، فضلا عن توزيع مهام الادارة السابقة للشرطة القضائية بين إدارتين جديدتين، إحداهما للشرطة القضائية والأخرى للأمن العمومي.
وكذلك مكافحة الجريمة، وحققت نجاحات في ذلك، كما تم دعم المفوضيات في عموم التراب الوطني بالسيارات، واستحداث سرايا جديدة في نواكشوط والشامي.

وتابع مستعرضا إنجازات القطاع، أنه تم استحداث المكتب المركزي لمكافحة تهريب المهاجرين والاتجار بالبشر، وعلى المستوى الجهوي، تمت إعادة هيكلة مركز الشركة في گوكي، بالحوض الغربي، واستحداث فرق خاصة بالقُصّر في نواكشوط ونواذيبو.

وحضر حفل عيد الشرطة، العشرات من المسؤولين من بينهم وزير الداخلية واللامركزية محمد سالم ولد مرزوك، ووزير العدل محمد محمود ولد بيه ووزير الدفاع حننه ولد سيدي، والمدعي العام لدى المحكمة، ووكلاء الجمهوية بنواكشوط، ورئيس اللجنة الوطنية لحقوق الانسان، ومفوض حقوق الانسان، وقادة الجيش، و الحرس وأمن الطرق، ومديري الأمن بولايات نواكشوط، وعدد من متسبي قطاع الشرطة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: