اجتماع استمر 5 ساعات بشأن الأزمة المالية لشركة “أنير”

عقد صباح اليوم الثلاثاء بمباني وزارة التجهيز والنقل، اجتماعا ضم وزير التجهيز النقل سيدنا عالي ولد محمد خون ومدير شركة “انير” ورئيس مجلس ادارتها محمد ولد معاوية ومدير البنى التحتية سيد احمد ولد ابراهيم ورئيس مجلس إدارة “بنك إسكان” ولد بونه مختار وذلك الايجاد حل لمشكلة الشركة.

 

وقالت مصادر للأخبار، إن الاجتماع الذي استمر لخمس ساعات نقاش المشكل الأساسي الذي تعاني منه الشركة والمتعلق بأزمتها المالية، ومنها ديونها لدى بنك إسكان وعجزها عن دفع رواتب عمالها.

 

وبحسب المصر إن الشركة ورغم أزمتها المالية العميقة، إن ديونها في الدولة تصل 18 مليار أوقية.

 

ولفت المصدر إلى أن جهات عليا في الدولة ترفض صرف هذه الديون حيث حاولت في أوقات سابقة بيع الشركة لسنيم وحاولت بعد ذالك دمجها مع attm”.

 

وأشار المصدر إلى سحب إنشاء الطرق من الشركة التي تحولت لشركة للصيانة فقط، وقررت مؤخرا تسريح أزيد من 1000 عاملها.

الأخبار انفو

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: